اقتراح لتعديل قانون الانتخابات يحظى بأغلبية ساحقة في البرلمان

اقتراح لتعديل قانون الانتخابات يحظى بأغلبية ساحقة في البرلمان
مبنى البرلمان

صوفيا- تواصل

وافق البرلمان البلغاري بأغلبية ساحقة اليوم على القراءة الأولى لمشروع قانون تقدم به حزب ” يوجد هكذا شعب” لتعديل قانون الانتخابات، فيما رفض البرلمان مسودات مماثلة لتعديل ذات القانون قدمتها أحزاب “جيرب”، و”بلغاريا الديمقراطية” اليميني، وائتلاف “انهض ولترحب المافيا” اليساري.

ووافق البرلمان بالقراءة الأولى على مشروع لتعديل قانون الانتخابات بأغلبية 210 صوتا من أصل 240 عضوا يمثلون أعضاء البرلمان، وامتناع عضو واحد عن التصويت، فيما لم يرفض مشروع القانون أي عضو في البرلمان.
وتشمل البنود الواردة في التعديلات المعتمدة استخدام آلات الاقتراع فقط، وليس البطاقات الورقية في مراكز الاقتراع، التي تضم أكثر من 300 ناخب.

وتشمل أيضًا المراقبة بالفيديو لفرز الأصوات في مراكز الاقتراع واللجان الانتخابية للمقاطعات، وتغيير لجنة الانتخابات المركزية الحالية ،وتقليص عضويتها إلى 15 شخصًا فقط، وإجراء التصويت الإلكتروني التجريبي في الانتخابات الرئاسية في خريف 2021.

تشمل التعديلات الأخرى المقترحة التصويت الإلكتروني عن بعد للبلغاريين المقيمين في الخارج، ولكن في ظل ظروف معينة، كما يتم إنشاء دائرة انتخابية منفصلة للبلغاريين في الخارج، والسماح لهم بممارسة التصويت التفضيلي ولمرشح مستقل، وإلغاء حد الاقتصار على 35 مركز اقتراع فقط في البلدان خارج الاتحاد الأوروبي.

وأفادت مصادر برلمانية أنه  قد يتم إجراء تصويت القراءة الثانية في غضون أسبوعين تقريبًا، مع إمكانية صعوبة ذلك بسبب جدول البرلمان المزدحم، وسلسلة العطلات القادمة، التي تبدأ مع عيد الفصح الأرثوذكسي في 30 أبريل الجاري، فضلا عن العملية الجارية خارج البرلمان التي ستحدد ما إذا كان سيتم التصويت على الحكومة لتولي منصبها.

وقالت المصادر إنه ليس من الواضح ما إذا كانت القراءة الثانية لمشروعه القانون ستحظى بنفس الأغلبية الساحقة، وخصوصا البند المتعلق بحل لجنة الانتخابات المركزية الحالية واستبدالها بأخرى. ففي الوقت الحالي، من الواضح أن هذا الاقتراح يحظى بدعم حزب تريفونوف، وحزب بلغاريا الديمقراطية، وائتلاف “انهض! ولترحل المافيا”،  لكن ليس من المؤكد أن تدعمها حركة الحقوق والحريات والحزب الاشتراكي البلغاري. كما أنه ليس من الواضح ما إذا كان، عند النقطة التي يتم فيها مناقشة مشروع القانون فقرة تلو الأخرى ، ستستمر الموافقة على بند التصويت الإلكتروني التجريبي في الانتخابات الرئاسية.

من جانبه، قال زعيم المجموعة البرلمانية لحزب “يوجد هكذا شعب” توشكو يوردانوف إن احتمال إجراء انتخابات برلمانية مبكرة “كبير للغاية”، موضحا  إنه في حالة إجراء انتخابات مبكرة، يجب تعديل قانون الانتخابات حتى يكون التصويت عادلاً قدر الإمكان، أما  إذا كان لهذا البرلمان فرصة أطول للبقاء، فسيكون هناك حديث هادئ عن تغيير النظام الانتخابي. لكنه أضاف أنه لا أحد يعرف أي الخيارين سيحدث.

تواصل

تواصل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.