بلجيكا.. حبس برلماني متطرف 8 سنوات بتهمة الإتجار بالبشر

بلجيكا.. حبس برلماني متطرف 8 سنوات بتهمة الإتجار بالبشر

أدانت محكمة بلجيكية، اليوم الأربعاء، البرلماني اليميني المتطرف ميليكان كوكام، بالسجن 8 سنوات بتهمة تقديم “تأشيرات إنسانية” بشكل غير قانوني، وفقاً لوسائل إعلام محلية.

وذكرت صحيفة”بروكسل تايمز”، أن المحكمة أدانت”كوكام” المنتمي للتحالف “الفلمنكي الجديد” اليميني المتطرف، بتهمة الإتجار بالبشر وبيع التأشيرات الإنسانية بأسعار تتراوح بين 2150 و7500 يورو للفرد،  مضيفة أنه كان يعمل على بيع “التأشيرات الإنسانية” إلى المنتسبين لطائفته الدينية من المسيحيين الآشوريين في سوريا والعراق، بغرض مساعدتهم وتحقيق أرباح شخصية.

وقضت المحكمة بالإضافة إلى سجن البرلماني السابق لمدة 8 سنوات وتغريمه مبلغ 696 ألف يورو، بسجن والدته لمدة 40 شهرًا، وابنه لمدة 4 سنوات بتهمة التواطؤ في فساد التأشيرات.

وكان كوكام أحد المقربين من ثيو فرانكن، الوزير السابق لشؤون اللجوء والهجرة عن حزب التحالف الفلمنكي الجديد، حيث  قدم قوائم للمجلس بأسماء المسيحيين الشرقيين “السريان” من سوريا المؤهلين للحصول على تأشيرة إنسانية.
وبدأ التحقيق في تزوير التأشيرات الإنسانية في تشرين الثاني/نوفمبر 2018، الذي كشف أن كوكام كان يحصل على أموال كبيرة لوضع مسيحيين آشوريين، من بين آخرين، على قائمة المرشحين للحصول على تأشيرة إنسانية.

تواصل

تواصل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.