تقرير.. 13% انخفاض في محاولات الدخول غير القانوني لأوروبا في 2020

تقرير.. 13% انخفاض في محاولات الدخول غير القانوني لأوروبا في 2020

قالت الوكالة الأوروبية لحرس الحدود وخفر السواحل، فرونتكس، إن عمليات دخول دول الاتحاد الأوروبي بطرق غير قانونية انخفضت بنسبة 13 ٪ العام الماضي، حيث رصدت الوكالة الأوروبية نحو 124 ألف “عبور غير قانوني للحدود” خلال 2020، وهو أدنى مستوى له منذ 2013.

وأوضحت فرونتكس، أمس الجمعة، أن السبب وراء ذلك يرجع في مجمله إلى القيود التي فرضتها دول الاتحاد على حركة التنقلات بسبب أزمة كوفيد-19 الصحية.

ووفقا للتقرير، ظل السوريون أكثر الجنسيات التي جرى الإبلاغ عن عبورها الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي بطرق غير قانونية، في عام 2020، يليهم التونسيون والجزائريون والمغاربة، كما انخفضت محاولات الدخول عبر شرق البحر الأبيض المتوسط، والتي تتضمن في الغالب حركة مرور من تركيا إلى الجزر اليونانية، بمقدار ثلاثة أرباع أي حوالي 20 ألف شخص. كما أن عدد القادمين عبر معابر الحدودية من خلال منطقة غرب البحر الأبيض المتوسط، انخفض ​​بنسبة 29٪ إلى حوالي 17000 عابر بشكل غير قانوني.

وفي الوقت نفسه، شهدت جزر الكناري عددًا قياسيًا من الوافدين من المهاجرين على شواطئها في عام 2020. في المجموع، تم رصد أكثر من 22600 عبور حدودي غير قانوني على طريق الهجرة في غرب إفريقيا، أي بارتفاع ثمانية أضعاف العدد المسجل في العام الذي سبقه.

 

المصدر: يورونيوز

تواصل

تواصل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.