لجنة السلع: ارتفاع قياسي لأسعار المنتجات الغذائية بسبب الكورونا

لجنة السلع: ارتفاع قياسي لأسعار المنتجات الغذائية بسبب الكورونا

تواصل- صوفيا

أظهرت بيانات اللجنة الوطنية لتبادل السلع والأسواق في بلغاريا ارتفاع أسعار المواد الغذائية إلى مستوى قياسي خلال خمسة سنوات بسبب تأثير وباء الكورونا على مجريات الحياة، بعد مرور عام على بدء انتشاره.

وأوضحت اللجنة، في تقريرها، أنه اعتبارا من مارس أذار الجاري ارتفعت أسعار الجملة للزيت والأرز والسكر والجبن واللحوم المفرومة والدجاج أكثر من غيرها من المنتجات الغذائية، حيث كان متوسط ​​أسعار معظم هذه المنتجات عند مستويات قياسية خلال السنوات الخمس الماضية .

وذكر بيان اللجنة أنه بالنسبة لأسعار الفواكه والخضروات، فإن أكثرها ارتفاعا كان الخيار والكرنب والبرتقال.

ويرى كل من التجار والعملاء تأثير أزمة  فيروس الكورونا على أسعار المواد الغذائية بالنسبة للمستهلك العادي، حيث ارتفعت الأسعار بسبب تكلفة النقل والتوصيل للأعلى في الأشهر الأخير. و في غضون عام واحد فقط ،أصبحت جميع المنتجات التي يضعونها في عربة التسوق أكثر تكلفة، بحسب بيان اللجنة.

ووفقًا لبيانات اللجنة، التي تراقب سوق الجملة. اعتبارًا من بداية مارس ، كان الزيت والنقانق واللحم المفروم والأرز والدجاج الأعلى ارتفاعا في السعر.

وقال فلاديمير إيفانوف، أحد أعضاء اللجنة إنه “في الوقت الحالي يتقلص الطلب بشكل أكبر. لقد كان للوباء تأثير سلبي على الطلب على الغذاء. الناس يشترون بقدر ما يحتاجون فقط. الاستهلاك الزائد للغذاء، غير موجود في الوقت الحالي”.

وأضاف ايفانوف أنه في بورصات السلع والأسواق بشكل عام، فيما يتعلق  بالفواكه والخضروات، هناك حاليًا مستويات أسعار أقل من العام الماضي، ولكن بالنسبة للمنتجات الغذائية الأخرى هناك تغييرات، في المتوسط ​​7-8 في المائة، وهي اختلافات صغيرة تتعلق بالأحرى بالتكاليف الصناعية، وليس تكاليف التسويق الأخرى”.

تواصل

تواصل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.