ميركل تتراجع عن تشديد القيود خلال عطلة الفصح وتعتذر للألمان

ميركل تتراجع عن تشديد القيود خلال عطلة الفصح وتعتذر للألمان

تراجعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عن قرارها تشديد إجراءات الإغلاق خلال عطلة عيد الفصح معترفة بارتكابها “خطأ” بعد الانتقادات الواسعة التي واجهتها حتى داخل الحكومة الألمانية. وكانت المنظمات المهنية عبرت عن مخاوفها من تداعيات إغلاق المتاجر بعد أشهر من القيود التي خلفت خسائر اقتصادية كبرى.

وقالت المستشارة في كلمة في ختام اجتماع طارئ لقادة المقاطعات الألمانية الأربعاء “يجب الاعتراف بالخطأ عند حدوثه والأهم في أن يُصحح الخطأ وفي الوقت المناسب إن أمكن”.

وأضافت “أعرف أن هذا الاقتراح أثار مزيدا من عدم اليقين وأنا آسفة جدا لذلك وأطلب الصفح من المواطنين”.

وأكدت أن فكرة إغلاق لخمسة أيام خلال عيد الفصح وردت “بنية حسنة” بهدف “إبطاء وعكس منحنى الموجة الثالثة من الوباء” لكن “لم يكن من الممكن تحقيقها في مثل هذه المهلة القصيرة”.

تواصل

تواصل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.